الأحد 28 نوفمبر 2021
الطريقة الشيخية

أكثر من ثلاثين من رجال التصوف في ملتقى الطريقة الشيخية

يشارك ما يزيد عن ثلاثين من رجال التصوف والمريدين وأتباع الطريقة الشيخية من عدة بلدان في الملتقى الرابع حول “الطريقة الصوفية الشيخية وأعلامها” الذي انطلقت أشغاله اليوم الثلاثاء بجامعة غرداية.

ويحمل هذا اللقاء الصوفي في طبعته الرابعة الذي تنظمه زاوية الشيخ سيدي الحاج بن بحوص بمتليلي شعار” فكر سيدي الشيخ عبد القادر بن محمد نموذجا”، وذلك عرفانا لمكانة وعلم هذه الشخصية المؤسسة للطريقة الشيخية”، حسب المنظمين.

وجرت مراسم افتتاح هذه الفعاليات بحضور رئيس المجلس الإسلامي الأعلى بوعبد الله غلام الله، والمكلف بمهمة برئاسة الجمهورية محمد حسوني، إلى جانب سلطات ولاية غرداية.

وفي كلمته الإفتتاحية أوضح رئيس المجلس الإسلامي الأعلى ”أن الهدف الرئيسي من هذا اللقاء يتمثل في توفير فضاء لتبادل الأفكار ومناقشة أبرز انشغالات أتباع الصوفية والمسلمين بوجه عام ، وكذا وسائل غرس روح السلم والحوار والتعايش”.

ومن جهته تطرق المدير العام للملتقيات الدولية للطريقة الشيخية حمزة آل سيد الشيخ لجوانب من ما قدمه الشيخ سيدي الشيخ عبد القادر بن محمد للفكر الصوفي التي يرتكز – كما أضاف– على المعرفة العميقة لتعاليم الإسلام وارتباطه أيضا بالأخوة ومحبة الغير.

وأضاف “أن منهج هذه الشخصية الدينية الفذة وهو رجل الحكمة والصلاح تجاوز الحدود وانتشر في جميع أصقاع العالم”.

وبدوره أشار المكلف بمهمة برئاسة الجمهورية محمد حسوني ”أن هذا اللقاء يشكل عرفانا قويا لهذه الشخصية الصوفية وأيضا لكفاحه المستميت ضد المستعمر الغاشم، وهي شخصية تعد نموذجا لثقافة محبة الغير والحكمة والصفاء”.

وأكد أنه “ومن خلال حكمته وعلمه وسداد بصيرته فهم الشيخ حقيقة الأشياء وعلم أفضل طريقة للمسلم ليعيش إيمانه ويمضي في الطريق الذي رسمه صاحب الرسالة الإلهية محمد صلى الله عليه وسلم”.

واختتم السيد حسوني تدخله بقوله” أن منهج الشيخ وأتباعه ومعرفتهم العميقة بجوهر مبادئ الإسلام وقيمه التي تجمع بين الناس، ينبغي تثمينها وتطويرها “. 

وسيناقش المشاركون خلال أشغال هذا الملتقى من أساتذة جامعيين وباحثين ومشائخ ورجال التصوف الطريقة الشيخية الوافدين من شتى أصقاع العالم فكر مؤسس الطريقة وأتباعها وإشعاعها وكذا تأثيرها على المدارس الصوفية الأخرى عبر العالم.

وسيتم في إطار هذه الأشغال التطرق إلى عدة محاور تتعلق بالخصوص بالصوفية وأصولها وأعلامها وتأثير الطريقة الشيخية في العالم.

ويرى عدة مشاركين أن هذا الملتقى يشكل تجمعا عالميا لنشر رسالة انفتاح وتضامن وسلم ومحبة ، ذلك أن التصوف – حسبهم– نابع من أصول الإسلام والتي تتمثل في القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة والمرتبطة بالتقوى على النحو الذي أوصى به مؤسسو الصوفية ، الذين يعتمدون على مقاصد الحديث النبوي الشريف في معنى الإحسان  وهو “الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك”.

الأيام : إيمان.ب

شاهد أيضاً

الجوية الجزائرية.. تمديد صلاحية التذاكر المنتهية الصلاحية إلى غاية 31 ديسمبر 2022

أعلنت شركة الخطوط الجوية الجزائرية اليوم الأحد في بيان عن تمديد صلاحية تذاكر الطائرات والمستندات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *