الإثنين 27 سبتمبر 2021

الجزائر تنفي أي وساطة إماراتية مع المغرب

فند المبعوث الخاص لدول المغرب العربي والصحراء الغربية، عمار بلاني الإشاعات التي يتداولها المخزن، تزعم تقدم الجزائر بطلب الوساطة من الإمارات لإعادة العلاقات مع الرباط.

وقال مساعد وزير الخارجية والمبعوث الخاص لدول المغرب العربي والصحراء، عمار بلاني،  في تصريح لقناة  الشروق نيوز ، إن التقارير التي تتحدث عن طلب الجزائر وساطة إماراتية لإعادة العلاقات مع الرباط هي بالأساس مجرد شائعات، مضيفاً “هذه الشائعات تقف وراءها جهات مغربية”، معتبراً أنها تستهدف تشويه المواقف المبدئية للجزائر، وتندرج ضمن مخطط الحرب الإلكترونية الشرسة التي تشنها الجارة الغربية منذ سنوات”، على حدّ تعبيره.

و أعلن وزير الخارجية  والجالية الوطنية بالخارج، رمطان لعمامرة، قطع ب العلاقات الدبلوماسية مع المغرب بسبب ـ” الأعمال العدائية لمملكة المغربية  تجاه الجزائر “، بعد أسبوع من اتهام المجلس الأمن  برئاسة رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون  المغرب بدعم حركة الماك  الإرهابية، والتحريض ضد الجزائر، وأكد لعمامرة بقاء عمل القنصليات في البلدين لتجنب تأثير القرار على حياة الرعايا المقيمين في كل من الجزائر والمغرب.

وكانت  وزارة الخارجية قد أعلنت، الجمعة الماضي، رفضها أي نقاش حول  قرارها السيادي بقطع العلاقات الدبلوماسية مع المغرب، وشددت على أنها ترفض في الوقت الحالي أية مبادرة أو وساطة عربية، ووزعت تصريحاً للوزير لعمامرة أكد فيه أن “التفكير في أي مبادرة، مهما كانت طبيعتها، تعتبر اختزالية وسطحية، ولا تعي، بل تتجاهل، المسؤولية التامة للمغرب في التدهور المزمن للعلاقات الثنائية، وتحجب مدى الضرر السياسي والمعنوي الناجم عن الوقائع والآثام التي تؤيدها الأوساط المغربية” لافتاً إلى أن “الجزائر رجحت طويلاً قيم الأخوة وحسن الجوار وعدم التدخل في الشؤون الداخلية والتزمت بضبط النفس”.

الأيام الجزائرية : آلاء.ز

شاهد أيضاً

الفريق شنقريحة يستقبل القائد العام لـ «أفريكوم”

إستقبل رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق السعيد شنقريحة، اليوم الإثنين بمقر أركان الجيش الوطني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *