الأربعاء 20 أكتوبر 2021

“ذا روكيت ماركيتينغ” بقيادة الجزائري “هشام زراقط” ترتقي بالتسويق الإلكتروني إلى مستوى آخر

بعد أن برز اسمه كأول شاب جزائري الأصل يعمل في شركة فايسبوك، أسس هشام زراقط شركة “ذا روكيت ماركيتينغ” عام 2018، عندما رأى حاجة ماسة للتحول الرقمي في منطقة الشرق الأوسط والمحيط العربي، ومع ازدياد أهمية العالم الرقمي في حياتنا اليومية والعملية، لاسيما خلال جائحة كورونا، تمكن الريادي زراقط من التوسع في عمله والارتقاء بالتسويق الإلكتروني الى مستوى آخر من خلال مساعدة أكثر من 1.000شركة على النمو.

توفر شركة “ذا روكيت ماركيتينغ”، التي هي من أوائل شركاء فايسبوك للتسويق في المنطقة، خدمة شخصية للغاية على عكس الوكالات التقليدية، لمساعدة أصحاب الأعمال على النجاح من خلال الإعلانات المدفوعة، وتقدم الشركة محتوى مجانيًا ودراسات باللغة العربية تمكن الناس من التعلم منها.
كما وأطلقت الوكالة مؤخرًا دورة تدريبية على الإنترنت باللغة العربية بعنوان “Sponsored” لتعليم الأشخاص كيفية إنشاء حملات إعلانية ناجحة ومساعدة أصحاب الأعمال على النجاح من خلال الإعلانات المدفوعة.
وفي هذا الإطار، صرح زراقط قائلًا، “يتحول العالم الرقمي يومًا بعد يوم إلى حاجة أساسية ملحة لاسيما في حياتنا العملية، لذلك، قطعت وعدًا على نفسي أن أساعد الشركات كما الأفراد وتمكينهم من هذا العالم الافتراضي فيستطيعون بذلك من تطوير أنفسهم وأعمالهم وتحقيق نتائج أفضل، كما وأننا نسعى من خلال الشركة الى خلق فرص عمل للشبان والشابات المهتمين بالعالم الرقمي ومساعدتهم على تنمية قدراتهم.”

مع خبرة 7 سنوات كموظف سابق في فايسبوك، يهدف هشام إلى جلب الخبرة التي اكتسبها إلى دول مجلس التعاون الخليجي ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقياوجعل المعلومات حول الإعلانات المدفوعة عبر الإنترنت متاحة للجميع.

الأيام: فيروز.خ

شاهد أيضاً

تحويل النصوص المكتوبة بخط اليد إلى نسخة رقمية باستخدام جوجل Lens

أضافت جوجل ميزات جديدة إلى جوجل Lens من بينها إمكانية للمستخدمين نسخ ولصق الملاحظات أو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *