الجمعة 3 ديسمبر 2021

روحاني لماكرون: الاتفاق النووي غير قابل للتفاوض ولا لتوسيع أطرافه

جدد الرئيس الإيراني، حسن روحاني، لنظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون أن الاتفاق النووي مع بلاده غير قابل للتفاوض مجددا، مشددا أن عودة إيران لالتزاماتها مرهونة برفع واشنطن للعقوبات التي فرضها ترامب سابقا.

وفي اتصال هاتفي جمعهما، لفت روحاني إلى أن “الاتفاق النووي اتفاق دولي متعدد الجوانب وأطرافه معروفون ومسجلون ضمن القرار 2231”.

وأضاف أن “إضاعة فرص الحفاظ على الاتفاق وإعادة إحيائه ستضع الجميع أمام ظروف أكثر صعوبة”.

وتابع: “خفض طهران التزاماتها في الاتفاق النووي ناجم عن انسحاب واشنطن وعجز الدول الأوروبية عن تنفيذ التزاماتها”.

وأكد روحاني “استعداد بلاده للعدول عن خفض التزاماتها فور تنفيذ الطرف المقابل تعهداته”.

وأشار إلى أن بلاده لن تنسحب من الاتفاق النووي، وأن التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية سيبقى مستمرا.

وأضاف في هذا الصدد أن “أي خطوة أو موقف غير بناء يصدر عن مجلس حكام الوكالة، سيجعل الأطراف أمام تحديات جديدة وسيزيد من تعقيد الظروف الراهنة”.

وأكد أن “العقوبات الأمريكية الظالمة وغير القانونية صعبت على إيران مجابهة جائحة كورونا، وأعاقت حصولنا على الموارد المالية وشراء المعدات الطبية والأدوية”.

الأيام الجزائرية: روسيا اليوم

شاهد أيضاً

تحت مظلّة “الخوصصة”.. حقيقة “مناورات” بيع 1200 مؤسسة عمومية

شهدت الجزائر في الفترة ما بين عامي 1995 و2018، اهتمامًا مثيرًا للجدل بطرح ما لا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *