الجمعة 3 ديسمبر 2021

منظمة المجاهدين..”الأخضر الإبراهيمي أصيب بالخرف”! (فيديو)

هاجمت منظمة المجاهدين، ليلة الاثنين، وزير الخارجية الأسبق الأخضر الابراهيمي، بعد خرجته المثيرة للجدل، وادعاء الدبلوماسي المخضرم أنّ “الجيش الفرنسي انسحب من الجزائر في صيف 1962″، مع أنّ الحقيقة التاريخية توقن بطرد المحتل القديم من طرف جيش التحرير الجزائري الباسل بعد سبع سنوات ونصف من عمر أعظم ثورة تحررية في العصر الحديث.

في حوار بثته المنظمة المذكورة على قناتها الرسمية في شبكة “يوتيوب”، انتقد أمينها العام بالنيابة، محند واعمر بن الحاج، بشدة ما ورد على لسان الأخضر الإبراهيمي، وعلّق: “حديث الابراهيمي عن انسحاب الجيش الأمريكي من أفغانستان، والقول إنّ ذلك حدث أيضا في الجزائر بانسحاب فرنسا منها سنة 1962، لا يمكن وصفه إلا بالمدهش”.

وشدّد محند واعمر على انتفاء وجه المقارنة بين الوجود الفرنسي في الجزائر كدولة استعمارية لمدة 132 سنة، وتجنيدها لمليون عسكري مسلح من الحلف الأطلسي، والوجود الأمريكي في أفغانستان الذي كان مع النظام الأفغاني ضد حركة طالبان”.

وانتهى مسؤول منظمة المجاهدين إلى تفسير خرجة الإبراهيمي في خانة “الخرف”.

شاهد أيضاً

المغرب متورط في قضية تجسس جديدة في مجلس الديانة الإسلامية

كشفت يومية “لو بوان” الفرنسية، الأربعاء، أنه قد تم اختراق المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية برئاسة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *